:: العقل ::
ما المقصود بالعقل وما الغاية الرئيسية من وجود العقل


المقدمة:
"أن مقام العقل فى الإسلام هو مكان عال وفريد ، ولا نظير له فى الشرائع السابقة على الشريعة الإسلامية الخاتمة.. فالعقل فى الإسلام هو مناط التكليف بكل فرائض وأحكام الإسلام.. أى شرط التدين بدين الإسلام."
كرم الله الانسان وميزة بالعقل ,وجعله سبيل الوصول الى الحق وجعل له قدرات لا نهائية وطاقات جبارة لا يضاهيها شئ وكيف وهو احسن الخالقين .
ان العقل معجزة حقيقية ولقد اثبت العلم ان عقل الانسان تصدر منه موجات مغناطبسية 300 جاوس (وهى وحدة قياس المجال المغناطيسى ) فى الوقت نفسة المجال المغناطيسى للارض .6, جاوس .
وهذا العقل المعجز لم يخلقة الله هباءً وإنما ليكون حجة على الانسان وابتلاء له لينظر فيما سيفعل وليس ليعطله ويتجاهله ويضل به عن الطريق المستقيم.
وفى هذا البحث سنتحدث عن محورين رئيسيين ونقاط فرعية .
1-ماهية العقل.
أ-معنى العقل فى اللغة
ب-المقصود بالعقل
ج-اين العقل
د-خصائص العقل
ه-الفرق بين العقل المفكر والعقل المدرك
2- الغاية الرئيسة من وجود العقل.
أ-الغاية من خلق الانسان
ب- الغاية من خلق العقل

المحور الاول
ما المقصود بالعقل


معنى العقل فى اللغة:
العقل لغة مصدر عقل، يعقل، عقلاً، فهو معقول، وعاقل.
وأصل معنى العقل المنع، يقال: عقل الدواء بطنه، أي أمسكه، وعقل البعير: إذا ثنى وظيفه إلى ذراعه، وشدهما بحبل؛ لمنعه من الهروب.
وورد فى القاموس المحيط ان العقل هو : العِلْمُ بِصفاتِ الأشْياءِ من حُسْنِها وقُبْحِها وكمَالِها ونُقْصانِها أو العِلْم بخَيْرِ الخَيْرَيْنِ وشَرِّ الشَّرَّيْنِ أو مُطْلَقٌ الأُمورٍ أوالقُوَّةٍ بها يكونُ التمييزُ بين القُبْحِ والحُسْنِ ولمَعانٍ مُجْتَمِعةٍ في الذِّهْنِ يكونُ بمُقَدِّماتٍ يَسْتَتِبُّ بها الأغْراضُ والمصالِحُ ولهَيْئَةٍ مَحْمودةٍ للإِنْسانِ في حَرَكاتِه وكَلامِه والحَقُّ أنه نورٌ روحانِيٌّ به تُدْرِكُ النفسُ العلومَ الضَّرورِيَّةَ والنَّظَرِيَّةَ وابْتِداءُ وُجودِه عند اجْتِنانِ الوَلَدِ ثم لا يَزالُ يَنْمو إلى أن يَكْمُلَ عند البُلوغِ .
"فالعقل فى مدلول لفظة ملكة يناط بها الوازع الأخلاقى أو المنع عن المحظور والمنكر,ومن هنا كان اشتقاقه من (عقل)التى يؤخذ منها العقال"* .

اذاً المقصود بالعقل؟
هو نور أعطاه الله للانسان ليصل به الى الحقيقة ويقيم به المدركات, وهو السبيل الى التفكير والتفكر الذى أمرنا الله به فى القرآن الكريم للوصول الى الحق والوصول الى الاسلام والى طريق الله المستقيم.

اين العقل؟
يخبرنا الله تعالى فى كتابه العزيز ان العقل هو حاسة القلب كما ان النظر حاسة العين.
قال تعالى:
"افلم يسيروا في الارض فتكون لهم قلوب يعقلون بها او اذان يسمعون بها فانها لا تعمى الابصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور"سورة الحج آية 46
إذاً كما تخبرنا الآية العقل للقلب مثل النظر للعين والسمع للاذن وكما ان اصابة العين بمرض يؤدى الى خلل فى النظر واصابة الاذن بالمرض يؤدى الى خلل فى السمع كذلك اصابة القلب بالمرض يؤدى الى خلل فى العقل .
وعندما يكون القلب سليم من الامراض التى تؤثر فى ادراكة يكون العقل سليم ويستطيع بفضل الله الوصول الى الحقائق ومعرفة الله.
لذلك نور هذا العقل الذى خلقة الله تعالى ليستضئ به الانسان إما ان يزيد بالايمان وإما ان يخفت حتى ينطفئ بسبب الظلم والطغيان.
والعقل حجه على البشر فبه يرون نور الحق أو يضلون به الى الباطل, وعقل الانسان ليس له حدود فى التفكير فهو يسبح فى ملكوت الله على عكس الحواس فهى محدودة بحدود بشريتنا كيف ذلك؟؟

خصائص العقل:
• العقل المدرك:"ومن خصائص العقل ملكة الادراك التى يناط بها الفهم والتصور ,وهى على كونها لازمة لإدراك الوازع الاخلاقى وادراك اسبابه وعواقبه تستقل أحيانا بإدراك الامور التى ليس لها علاقة بالاوامر والنواهى والحسنات والسيئات.."*

• العقل المتأمل: "ومن خصائص العقل انه يتأمل ما يدركه ويقلبه على وجوهه ويستخرج منه بواطنه وأسراره ويبنى عليها نتائجه وأحكامه"*.
كما فى قوله تعالى:"وهو الذى يحى ويميت وله أختلاف الليل والنهار أفلا تعقلون"سورة المؤمنوا آيه 80
• العقل الوازع:وهو الذى يوجه الانسان الى الحسن ويمنعه عن القبيح .
كما فى قوله تعالى :"وقالوا لو كنا نسمع او نعقل ما كنا فى اصحاب السعير"سورة الملك آيه 10
• العقل الحكيم:والخصائص السابقة تجمعها ملكة الحكمة .
كما فى قوله تعالى :" وتلك الامثال نضربها للناس وما يعقلها الا العالمون"سورة العنكبوت آيه 43
• العقل الراشد:"ومن أعلى خصائص العقل الانسانى الرشد" "ووظيفة الرشد فوق وظيفة العقل الوازع والعقل المدرك والعقل الحكيم لأنها استيفاء لجميع هذه الوظائف وعليها مزيد من النضج والتمام والتمييز بميزة الرشاد حيث لا نقص ولا اختلال ,وقد يؤتى الحكيم من نقص فى الادراك وقد يؤتى العقل الوازع من نقص فى الحكمه ولكن العقل الرشيد ينجو به الرشاد من هذا وذاك.."*
كما فى قوله تعالى:"قال له موسى هل أتبعك على ان تعلمن مما علمت رشدا" سورة الكهف آيه 66

الفرق بين العقل المفكر والعقل المدرك:
هناك فرق بين العقل كأداة ادراك وبين العقل كأداة تفكير ,فالأفكار ليس لها حدود أما المدركات الحسية فهى محدودة بعتبات الحواس الخمس بالنسبة للحواس وبمعلومات العقل بالنسبة للتفكير.
فمثلا لا يدرك الانسان بحواسة الاشعة فوق البنفسجية والاشعة تحت الحمراء والموجات فوق الصوتيه وغيرها مع ان العلم اثبت وجودها وادركها عن طريق القياساتوكذلك نحن لا نرى الكهرباء وهى تسرى فى الاسلاك ومع ذلك ندرك وجودها ونتيقن منه عن طريق النتائج المترتبه عنها .
فالانسان فى الحياة الدنيا محدود بحدود معينة من حواس خمسة وزمان ومكان وفور موت الانسان يتحرر من هذه الحدود كما أخبر نا الله تعالى فى القرآن الكريم.
قال تعالى:" لقد كنت في غفلة من هذا فكشفنا عنك غطاءك فبصرك اليوم حديد "سورة ق الآية 22
نرى ان الله يخبرنا فى الآيه ان هناك غطاء على البصر فى الدنيا وان هذا الغطاء ينكشف فور الموت فهناك حدود على حواس الانسان فى الدنيا,وهذه الحدود فى الدنيا هى ابتلاء واختبار للبشر مع إعطائهم الأداة التى يصلون بها الى الله ويميزون بها بين الحق والباطل وتكون حجة على الانسان يوم القيامة وعى العقل.
يقول الله تعالى:" ولقد تركنا منها اية بينة لقوم يعقلون" سورة العنكبوت آيه 35


الغاية الرئيسة من وجود العقل؟
لكى نفهم الغاية من وجود العقل يجب ان نفهم الغاية من خلق الانسان,لأن الغاية من وجود العقل وخلقة من البديهى ان تدعم وتترتب على وجود الانسان على الارض والغرض والحكمه منه.

الغاية من خلق الانسان :
تتبين لنا الغاية من خلق الانسان فى قوله تعالى "وما خلقت الجن والانس الا ليعبدون"سورة الذاريات الآية56
والسبيل الى هذه العبودية كما يأمرنا الله تعالى هى إعمار الكون والخلافة فى الارض.
قال تعالى:"واذ قال ربك للملائكة اني جاعل في الارض خليفة قالوا اتجعل فيها من يفسد فيها ويسفك الدماء ونحن نسبح بحمدك ونقدس لك قال اني اعلم ما لا تعلمون "سورة البقرة آية 30

الغاية من وجود العقل:
ولكى يعبد الإنسان الله ويعمر الارض ويكون خليفة لله فى الارض خلق له العقل ليكون الأداة التى يستخدمها فى ذلك,وهذا هو المعنى المقصود بخلافة الانسان فى الارض.
لذلك اعطانا الله تعالى العقل والقدرة على التفكير والتفكر ,وأعطى الانسان القدرة على الوصول بعقله الى المعجزات ,وهذا هو سر سجود الملائكة لآدم ,فبالرغم ان الملائكة طائعين عابدين لا يعصون الله ما أمرهم فقد خلق الله الانسان وجعلة أعلى مرتبه من هذه الملائكة بهذا العقل .
قال تعالى:" واذ قلنا للملائكة اسجدوا لادم فسجدوا الا ابليس ابى واستكبر وكان من الكافرين " سورة البقرة آية 34
فكان العقل هو التفضيل الذى فضل به الله البشر على سائر المخلوقات وكان هو السر فى سجود الملائكة لآدم عليه السلام.
خلق الله تعالى العقل للإنسان ليصل به الى المعجزات ويستخدمه فى الوصول الى معرفة الله وعبادته حق عبادته وأيضا لاكتشاف خلق الله فى الكون وخدمة البشريه والعلم النافع والاختراعات المفيدة.
قال تعالى:" يؤتي الحكمة من يشاء ومن يؤت الحكمة فقد اوتي خيرا كثيرا وما يذكر الا اولوا الالباب"سورة البقرة آية 269
والحكمة هنا مقصود بها نور الله ينير به العقل المؤمن .

"والعقل لم يأت عرضاً فى القرآن ولا تردد فيه كثيرا على سبيل التكرار المعاد .بل كان التنويه بالعقل نتيجه منتظرة يستلزمها لباب الدين "
"والقرآن الكريم لا يذكر العقل الا فى مقام التعظيم والتنبيه الى وجوب العمل به والرجوع اليه ولا تأتى الاشارة اليه عارضة ولا مقتضبه فى سياق الآية ,بل هى تأتى فى كل موضع من مواضعها مؤكده جازمة باللفظ والدلالة ,وتتكرر فى كل معرض من معارض الامر والنهى التى يحث فيها المؤمن على تحكيم عقله أو يلام فيها المنكر على أهمال عقله وقبول الحجر عليه"*
قال تعالى:" ولا تقربوا الفواحش ما ظهر منها وما بطن ولا تقتلوا النفس التي حرم الله الا بالحق ذلكم وصاكم به لعلكم تعقلون" سورة الانعام آية 151
وكقوله تعالى:" يا اهل الكتاب لم تحاجون في ابراهيم وما انزلت التوراة والانجيل الا من بعده افلا تعقلون" سورة آل عمران آيه65

إذاً الغاية من وجود العقل ان يدل الانسان ويعرفة على الطريق السليم ويفرق به بين الحق والباطل ويقيم به الامور وهو حجه على الانسان يوم القيامة .
والا كيف سيحاسبنا الله ان كان العقل ليس حجه ؟

يقول الدكتور محمد عمارة : "فالشرع هو الدين جعل العقل مناط التكليف، أي جوهر إنسانية الإنسان, والقرآن وهو المعجز لم يأت ليدهش العقل، فيشله عن التفكير كحال المعجزات المادية وإنما جاء القرآن معجزة عقلية، تحتكم إلى العقل في فهمه وتدبره أو استنباط الأحكام من نصوصه، والتمييز بين المحكم والمتشابه في آياته, بل لقد جعل القرآن من البراهين العقلية السبيل للبرهنة على وجود الخالق، وعلى الخلق في هذا الوجود,"
والعقل اذا استخدمه الانسان بدون قيود من بشر (مثل ميراث الآباء العقدى الضال) سيصل حتماً الى طريق الله الحق لان الله لا يظلم عبادة فقد اعطاهم الدليل والقدرة على الوصول الى الحقيقة ليكون حجه عليهم يوم القيامة.
"فليس في الإسلام إذاً ما عرف في بعض الأديان الأخرى من اعتبار الإيمان شيئًا خارج منطقة العقل ودائرة التفكير، وإنما يؤخذ بالتسليم المطلق، وإن لم يرتضه العقل، أو يسانده البرهان،" فا لايمان بالله فطرة طبيعيه فى البشر ويتمشى مع طبيعه الانسان السوى ويصل اليه العقل البشرى السليم الذى لا تؤثر عليه الأهواء والمصالح والناتج عن القلب السليم .
قال تعالى:"فترى الذين في قلوبهم مرض يسارعون فيهم يقولون نخشى ان تصيبنا دائرة فعسى الله ان ياتي بالفتح او امر من عنده فيصبحوا على ما اسروا في انفسهم نادمين"المائدة 52
فهناك طريق واحد للحق والفطرة السليمة تصل اليه وهذا الطريق يوصلنا الى نور المعرفة والقرب من الله والذى يفتح للعقل ابواباً من الحكمة التى لا تنتهى.


الخاتمة:
فى الحقيقة الكلام فى موضوع العقل فى الاسلام لا ينتهى ولكنه يتلخص فى ان الله تعالى أعلى من منزله العقل وجعله السبيل الوصول الى الحق والاداة التى تفرق بين الحق والباطل ,وان الذين عطلوا عقولهم هم الذين ضلوا وأضلوا.
ولكى يصل العقل الى الحق ينتهج منهج التجربة والنتيجة وتحليل الاشياء وليس منهج التقليد الاعمى لميراث الآباء العقدى وهذا ما يذمه الله تعالى فى قوله تعالى فى سورة البقرة "واذا قيل لهم اتبعوا ما انزل الله قالوا بل نتبع ما الفينا عليه اباءنا اولو كان اباؤهم لا يعقلون شيئا ولا يهتدون *170ومثل الذين كفروا كمثل الذي ينعق بما لا يسمع الا دعاء ونداء صم بكم عمي فهم لا يعقلون "171
وعندما يصل الانسان الى الحق يفتح الله له انوار الهداية والقرب من الله ,ويطلب من الله ان يهدية الى الطريق الحق ,ويطلب من الله ان يهدية الى الصراط المستقيم لأنه يصل الى ان قدرة الله تعالى فوق قدرته وانه يجب ان يسأل الله من عطاءة ونوره وعندها فقط يكون قد فهم معنى العبودية الحقة ومعنى لا اله الا الله ولا يخش الا الله .
نسأل الله القدير أن ينير عقولنا وقلوبنا بنور الحق وان يهدينا الى الصراط المستقيم.



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ*كتاب التفكير فريضة اسلامية لعباس محمود العقاد.

المراجع:
القرآن الكريم
كتاب التفكير فريضة اسلامية لعباس محمود العقاد
موقع اسلام اون لاين
الموسوعة الاسلامية الشاملة
المكتبة
موقع أ.بثينة الإبراهيم
موقع د. طارق السويدان
مركز مرتقى
حضانة مرتقى
حضانة الفصحى
برنامج يا رب
مؤتمرات الإبداع
اكاديمية اعداد القادة
الموقع الإعلانى للشركة
مؤتمر القيادة والتدريب النسائي
هل تشعر بالسعادة؟
Powered By :: F L A S H C O R N E R :: أنت الزائر رقم : 568150